أسرة صناعة النجاح

عزيزي الزائر ... عزيزتي الزائرة ... هذه النافذة تفيد بأنك غير مسجل في منتدانا فنرجوا من التسجيل للحصول على المعلومات ولتتمكن من قراءة المواضيع أو إضافة مواضيع أ تعليقات.
أسرة صناعة النجاح

حيث نجعل لحياتك معنى ... !!!

أحذر من أن تكون أهدافك مجرد أمنيات أو رغبات ... فتلك بضاعة الفقراء ...
معظم الناس يضيع وقته في التحضير لكي يعيش حياة أفضل, ولكنه لايعيش ذلك الوقت الذي من الممكن أن يكون أخر لحظات حياته.
مهما كانت ما تفعله يداي فلتفعله بعظمة وفخر ... ومهما كانت حياتي فلي هدف أمامي يستحق العيش من أجله وبفخر ... فلا الأستسلام ولا المستحيل لهما وجود في قاموس حياتي .

المواضيع الأخيرة

» كنوز من الحسنات في رمضان
03/08/11, 11:22 pm من طرف الطيار

» أدعية رمضانية
03/08/11, 11:20 pm من طرف الطيار

» الصوم , الصيام . تعريف شامل ومفصل
03/08/11, 11:17 pm من طرف الطيار

» د. ابراهيم الفقي
03/08/11, 11:11 pm من طرف الطيار

» الموسوعة الطبية
03/08/11, 11:08 pm من طرف الطيار

» لغة الجسد تقول الكثير ..!!!
03/08/11, 11:07 pm من طرف الطيار

» نصائح للامتحانات
03/08/11, 11:06 pm من طرف الطيار

» اسيا سيل
26/05/11, 01:44 pm من طرف aree_barznjy2

» ما المحرَّمات في الاستمتاع الجنسي بين الزوجين؟
14/04/11, 12:32 pm من طرف ramdane

» ملف رائع عن جهاز ELISA
15/02/11, 08:00 pm من طرف الطيار

خاك نيت

لخدمات الإنترنيت والشبكات وتقنيات المعلومات
مستعدون لربط وتجهيز جميع الشبكات والتقنيات لدوائر الدولة والشركات
العراق - كركوك
 

 
 لخدمات الأنترنيت والستلايت
العراق - كركوك
هاتف: 07701516095

المتواجدون الآن ؟

ككل هناك 2 عُضو متصل حالياً :: 0 عضو مُسجل, 0 عُضو مُختفي و 2 زائر

لا أحد


[ مُعاينة اللائحة بأكملها ]


أكبر عدد للأعضاء المتواجدين في هذا المنتدى في نفس الوقت كان 14 بتاريخ 20/12/13, 09:39 pm

احصائيات

أعضاؤنا قدموا 510 مساهمة في هذا المنتدى في 275 موضوع

هذا المنتدى يتوفر على 117 عُضو.

آخر عُضو مُسجل هو ابو ايه فمرحباً به.


    ما لا يجب أن تفعليه عندما يخونك زوجك

    شاطر
    avatar
    الطيار
    مؤسس أسرة صناعة النجاح
    مؤسس أسرة صناعة النجاح

    ذكر عدد الرسائل : 328
    العمر : 33
    الدولة : KURDISTAN - IRAQ
    العمل/الوظيفة : المنتـــ مدير ــــدى
    نقاط : 21266
    تاريخ التسجيل : 18/10/2008

    ما لا يجب أن تفعليه عندما يخونك زوجك

    مُساهمة من طرف الطيار في 25/11/08, 02:15 pm

    قد يكون هذا الطرح غريبا بعض الشيء حيث أن معظم المصادر التي تتحدث في موضوع الخيانة الزوجية ومعظمها يقدم النصائح حول ما يجب أن تفعليه في حالة اكتشافك خيانة زوجك، في هذه العجالة سننصحك بما لا يجب أن تقومي به إذا اكتشفت خيانته.
    لقد اكتشفت للتو أن زوجك يقوم بخيانتك، ما زالت آثار الدهشة تسيطر عليك وأنت لا تدرين بالضبط ماذا ستكون ردة فعلك أو ما يجب عمله في مثل هذا الظرف الغريب والمفاجئ الذي وجدت نفسك فيه.
    قبل أن تبدئي بتصور ردة فعلك وماذا سيكون قرارك يركز موقع «البوابة» على ما لا يجب أن تفعلي في هذه المرحلة، فمعظم النساء يتصرفن برعونة واستعجال حالما يكتشفن خيانة الزوج. حيث أنهن يشعرن بمشاعر الخوف الممزوجة بالغضب العارم بالإضافة إلى إحساسهن بجرح كرامتهن ناهيك عن الشعور برغبة عارمة بالانتقام لكرامتهن المهدوره يدفعهن إلى القيام بأعمال يندمن عليها في المستقبل.
    هذه التصرفات الطائشة والتي من شأنها أن تخرب مسار القرار الذي سوف تتخذينه في المستقبل بعد أن تهدئي وتستمعي لنداء العقل. بغض النظر عما إذا ما قررت ترك زوجك أو البقاء معه ومحاولة إصلاح الأمور فإن ردة الفعل الأولى لمعرفتك بالخيانة الزوجية من الممكن أن تزيد الوضع سوءا.
    لا تطرديه من المنزل ولا تغادري منزلك: على الأقل في الوقت الحاضر. فبدلا من أن تطرديه من المنزل أو تغادري إلى منزل اهلك ، يجب أن تكون هذه الحركة هي ملجؤك الأخير في حال عدم التوصل إلى أي حل آخر. قد تقررين لاحقا أن تتركي المنزل لكن في الوقت الحالي هذا أسوأ شيء يمكن أن تفعليه، في هذه المرحلة يجب أن تستعيدي توازنك .
    وان تراقبي بعين الخبير ما الذي يحدث من حولك حيث من الأسهل أن تفعلي ذلك بينما لا زلتما تعيشان في نفس المنزل. فبمجرد أن تطرديه من المنزل وان تغادري المنزل تفقدين عنصر الرقابة ولا تستطيعين معرفة ما الذي يقوم به وهو بعيد عن رقابتك.
    طالما بقي تحت ناظريك فأنه يغدو من الممكن لك أن تجسي عمق علاقته الأخرى وان تلقي الضوء على جوانب خيانته بشكل افضل ويكون بإمكانك أن تعرفي دقائق خيانته وخفايا الموضوع، فهناك الكثير مما عليك أن تعرفيه عن الوضع قبل أن تقومي باتخاذ القرار الذكي حول ما يجب عمله.
    واصلي مراقبة نشاطات زوجك اليومية وانتبهي لتصرفاته وكثرة اتصاله مع عشيقته وغير ذلك من تفصيلات فصول خيانته الزوجية دون أن تشعريه بشيء. ثم قومي بتدوين كل هذه التفاصيل الصغيرة في دفتر خاص من اجل الاستعمال في المستقبل. لاحظي كذلك انه بما أن الزوج ما زال معك في نفس المنزل فأن احتمالات إصلاح الأمور لا زالت قائمة.
    لا تخبري الجميع عن خيانته لك: من الطبيعي جدا انك سترغبين بإخبار شخص تثقين به عن مشكلتك أو أن تقومي بجمع الأصدقاء والأقارب إلى جانبك حتى يؤيدونك في مشكلتك ضده، لكن كوني حذرة جدا في اختيار الشخص الذي تريدين أن تخبريه. لا تفاجئي أن تكون صديقتك المقربة التي تريدين البوح لها بخيانة زوجك أن تكون هي عشيقته التي تشاركه الخيانة.
    تأكدي تماما من المرأة التي تريدين البوح لها والثقة بها لمشاركتك همك، أما إذا قمت بالبوح بمشكلتك إلى رجل تثقين به فأن ذلك قد يعقد الموضوع بشكل اكبر، فهناك الكثير من الرجال الذين قد يستغلون هذه المواقف بحيث يعتقدون أن المرأة التي تعاني من مشكله حساسة تكون صيدا سهلا إذا ما أتقنوا اللعبة، فإخبار صديق زوجك بالمشكلة أو عائلته قد لا يجلب لك النتائج التي تريدين تحقيقها.
    هؤلاء الأشخاص قد لا يأخذون الموضوع بجدية أو قد يلجئون إلى الكذب لاجل تغطية عمله المشين أو قد يأخذون صفه أو قد ينبهونه حتى يقوم بإخفاء وتغطيه فعلته. كذلك إخبار عائلتك بالموضوع قد يأتي بنتائج عكسية ضدك في المستقبل، تذكري دائما أن الفيلة ليست وحدها التي لا تنسى فكذلك البشر أيضا، هناك نوعية من الناس تنجح في تذكر كل الأحداث غير السارة في حياتك ولا تنفك تذكرك بها كلما سنحت الفرصة حتى لو تم حل هذه الظروف التي تم التجاوز عنها منذ سنوات خلت.
    ففي حالة قررت أن تسامحي زوجك وان تستمري معه فأن هؤلاء الأشخاص سيقومون بتذكيرك بهذه الظروف بحيث يزيدون الوضع تعقيدا ويجعلون عملية اتخاذ القرار بالنسبة لك اكثر صعوبة. إضافة إلى ذلك معرفة اهلك بمشاكلك الزوجية ومعاناتك مع زوجك قد تدفعهم إلى معاملته بطريقة غير لائقة حتى لو تم حل الإشكال بينكما.
    لا تتجاهلي خيانته أو تتصرفي على أساس أنها غير موجودة: إن الدخول في مرحلة الإنكار يجعل الوضع أسوأ فالوضع سيئ كفاية فلا تزيدي من الضغوط النفسية عليك بإنكار ما يجري، فإدراكه انك تمرين بحالة تجاهل ما يحصل يكون بمثابة إعطائه الضوء الأخضر والموافقة الضمنية على استمراره في خيانته لك. فتجاهلك للموضوع يشعره بأنه غير مكشوف أو انك لا تمانعين في خيانته لك طالما أن الأمر يتم في الخفاء ففي مرحلة معينة سيترتب عليك أن تخبري زوجك انك تعرفين عن خيانته.
    وان عليه أن يتوقف عن فعل ذلك بحقك فورا وكلما كانت المواجهة أسرع كلما كان ذلك افضل. تذكري انه كلما أجلت موضوع المواجهة كلما زاد تعلقه بالمرأة الأخرى بحيث تتطور علاقته بها ويغدو أمر تركها اكثر صعوبة. تذكري قاعدة أخرى مهمة أن علاقات الخيانة الزوجية تزدهر وتنمو طالما بقيت في الخفاء فقد يحدث انه بمجرد أن تقومي بإخبار زوجك انك على معرفة بخيانته لك أن تتوقف هذه العلاقة.
    لا تواجهيه بخيانته حتى تتوفر لديك ثلاثة عوامل: الدليل، الخطة، الهدف. يجمع الخبراء في مجال العلاقات الزوجية انه يجب مواجهه الزوج بخيانته إلا انه من المفروض كذلك أن تتم المواجهة بحسب خطة موضوعة بدقة وبتعقل. اختاري التوقيت والمكان بحيث يمكنك بحث موضوع خيانته بإسهاب مع ضمان عدم حدوث أي مقاطعة عند بدء النقاش.
    لا تقومي بسؤال زوجك إذا ما كان يقوم بخيانتك، تذكري دائما أن الخائن هو دائما كذاب أيضا لان ذلك من المتطلبات الأساسية للخيانة الزوجية. قومي بمواجهته بما اكتشفت مع عرض الأدلة التي قمت بجمعها مثل الأسماء، التواريخ، الأماكن، فواتير التلفون وغير ذلك من الأدلة المادية الدامغة. بعد ذلك اسأليه أسئلة محددة لماذا قام بالخيانة، ومتى بدأت علاقته الآثمة وما هي حقيقة مشاعره تجاه المرأة الأخرى وماذا ينوي أن يفعل بعد أن عرف انك تعرفين كل ما يتعلق بخيانته.
    استمعي جيدا لما يحاول أن يقوله حتى يكون بإمكانك أن تقومي بتقدير الوضع في النهاية إذ بناءا على إجاباته يكون بإمكانك أن تعرفي ماذا سيكون قرارك في موضوع علاقتك الزوجية.
    إياك أن تقومي بمواجهته بالخيانة إذا لم تكوني تملكين أي دليل مادي على خيانته، إن مثل هذا العمل يعد إضاعة هائلة للوقت حيث أن التسرع بالمواجهة دون دليل قد يوفر له الفرصة في تغطية آثاره بحيث تفوت عليك الفرصة في تحقيق أية نتيجة.
    لا تهدري وقتك وطاقتك على المرأة الأخرى: إن أحد أسوأ الأمور التي يمكن أن تحصل لك هو أن تصبحي مهووسة بالمرأة الأخرى التي يعشقها زوجك. من الطبيعي جدا أن تكوني فضولية تجاهها وان تشعري بالرغبة في معرفة كل ما يحيط بها لكن كوني متأكدة أنها لا تستأهل منك إضاعة جهدك ووقتك عليها.
    إن استمرار إدراج اسمها أثناء الحديث مع زوجك أو كثرة سؤالك عنها تؤدي إلى وضعها في دائرة الضوء مما يجعلها محور الحديث بدلا من أن تكون مشكلتكما هي موضوع النقاش. لا تضيعي الوقت في محاولة معرفة تفاصيل علاقتهما بل حاولي التركيز على حل مشاكلك الزوجية.
    لا تذلي نفسك بمحاولة الاتصال بها أو السعي لمواجهتها والطلب منها أن تدع زوجك وشأنه، تذكري أنها غير مجبرة أن تستمع إليك أو أن تأخذ الأوامر منك ومضايقتها سيظهرك بموقف سخيف ويعرضك لمواقف مهينه وقد تجعل زوجك يأخذ صفها ويتعاطف معها. أي انك تقومين بالتقريب بينهما دون أن تشعري، فقط انسي وجودها وحاولي التركيز على إعادة زواجك إلى الطريق الصحيح واصلاح العلاقة مع زوجك.
    هل ستنتهين إلى تدمير زواجك أو إنقاذه؟ هذا الأمر منوط بكيفية علاجك للأمور عندما تكتشفين للمرة الأولى خيانة زوجك، ففي المراحل الأولية قد لا تكون لديك فكرة واضحة عما يجب عملة لكن على الأقل تعرفين الآن ما لا يجب أن تفعليه.

      الوقت/التاريخ الآن هو 15/08/18, 08:25 pm