أسرة صناعة النجاح

عزيزي الزائر ... عزيزتي الزائرة ... هذه النافذة تفيد بأنك غير مسجل في منتدانا فنرجوا من التسجيل للحصول على المعلومات ولتتمكن من قراءة المواضيع أو إضافة مواضيع أ تعليقات.
أسرة صناعة النجاح

حيث نجعل لحياتك معنى ... !!!

أحذر من أن تكون أهدافك مجرد أمنيات أو رغبات ... فتلك بضاعة الفقراء ...
معظم الناس يضيع وقته في التحضير لكي يعيش حياة أفضل, ولكنه لايعيش ذلك الوقت الذي من الممكن أن يكون أخر لحظات حياته.
مهما كانت ما تفعله يداي فلتفعله بعظمة وفخر ... ومهما كانت حياتي فلي هدف أمامي يستحق العيش من أجله وبفخر ... فلا الأستسلام ولا المستحيل لهما وجود في قاموس حياتي .

المواضيع الأخيرة

» كنوز من الحسنات في رمضان
03/08/11, 11:22 pm من طرف الطيار

» أدعية رمضانية
03/08/11, 11:20 pm من طرف الطيار

» الصوم , الصيام . تعريف شامل ومفصل
03/08/11, 11:17 pm من طرف الطيار

» د. ابراهيم الفقي
03/08/11, 11:11 pm من طرف الطيار

» الموسوعة الطبية
03/08/11, 11:08 pm من طرف الطيار

» لغة الجسد تقول الكثير ..!!!
03/08/11, 11:07 pm من طرف الطيار

» نصائح للامتحانات
03/08/11, 11:06 pm من طرف الطيار

» اسيا سيل
26/05/11, 01:44 pm من طرف aree_barznjy2

» ما المحرَّمات في الاستمتاع الجنسي بين الزوجين؟
14/04/11, 12:32 pm من طرف ramdane

» ملف رائع عن جهاز ELISA
15/02/11, 08:00 pm من طرف الطيار

خاك نيت

لخدمات الإنترنيت والشبكات وتقنيات المعلومات
مستعدون لربط وتجهيز جميع الشبكات والتقنيات لدوائر الدولة والشركات
العراق - كركوك
 

 
 لخدمات الأنترنيت والستلايت
العراق - كركوك
هاتف: 07701516095

المتواجدون الآن ؟

ككل هناك 2 عُضو متصل حالياً :: 0 عضو مُسجل, 0 عُضو مُختفي و 2 زائر

لا أحد


[ مُعاينة اللائحة بأكملها ]


أكبر عدد للأعضاء المتواجدين في هذا المنتدى في نفس الوقت كان 14 بتاريخ 20/12/13, 09:39 pm

احصائيات

أعضاؤنا قدموا 510 مساهمة في هذا المنتدى في 275 موضوع

هذا المنتدى يتوفر على 117 عُضو.

آخر عُضو مُسجل هو ابو ايه فمرحباً به.


    دور المرأة في نشر ثقافة السلام في كركوك

    شاطر

    خلود طالب
    عضو جديد
    عضو جديد

    انثى عدد الرسائل : 11
    العمر : 39
    الدولة : العراق
    العمل/الوظيفة : كاتبة
    نقاط : 16518
    تاريخ التسجيل : 17/05/2009

    دور المرأة في نشر ثقافة السلام في كركوك

    مُساهمة من طرف خلود طالب في 18/05/09, 10:37 am

    دور المرأة في نشر ثقافة السلام في كركوك خلود طالب


    من البدهيات أن السلام المبني على أسس العدالة واحترام الإنسان والحفاظ على كرامته هدف إنساني ، لأن السلام طريق البناء، والاستقرار ومسار الإبداع والابتكار في الحقول جميعها. وديننا الحنيف يحفل بآيات السلام ، ومعانيه، وتحية أهل الجنة (السلام) وتحية المسلمين (السلام عليكم) وردها (وعليكم السلام).. ورحمة الله وبركاته أيضا. وهذه الدار ادخلوها بسلام آمنين والدعاء المقدس اللهم اجعل هذا البلد آمنا أي يرفل بنعمة السلام. وقيم الإسلام الملتحمة منذ الرسالة المحمدية قامت على هذا دائما، الحض على الخير، والعدل والمحبة، والتحذير من الظلم ومن الكراهية ونبذ الفرقة والانقسام ومحاربة العدوان والتصدي بقوة للمعتدين.
    اذا ثقافة السلام مغروسة في نفوسناوالله سبحانه وتعالى دعا إلى دار السلام.. كما أن الدين المسيحي أساساً دين محبة وتسامح وسلام. وفي الأصل فإن دعوات الرسل والأنبياء، كلهم كانت للعدالة والمحبة والسلام والوئام ووحدانية الخالق ومحاربة الجهالة والفقر والاضطهاد والظلم والعسف والإرهاب..
    ولا يمكن لأي مجتمع أن ينشر ثقافة السلام و يحقق هذا الهدف الإنساني بدون تمكين قدرات أفراده وشعبه بكل فئاته نساء، رجالا وأطفالا وشيوخا على البروز والإبداع وتقديم اقصى مايتمكنون.
    وللمرأة دور أساسي في عملية نشر ثقافة السلام في المجتمع وعلى كافة مستوياته الخاصة والعامة، اذ يرتكز دور هاعلى ثلاثة مرتكزات أساسية، تشكل مجتمعة الإطار الذي تتفاعل المرأة داخله، سلباً أو إيجاباً، مع قضية السلام. وهذه المرتكزات هي:

    ـ السلام الذاتي أو الشخصي
    ـ السلام الأُسري أو العائلي
    ـ السلام الوطني و الإقليمي و الدولي
    وهذه المرتكزات تشكل وحدة متكاملة، لا يمكن فصل أحدها عن الآخر، بل قد يشكل كل منها منطلقاً لوجود الآخر. لذا فان دور المرأة في نشر ثقافة السلام لا بد أن ينطلق من تشخيص حجم تفاعلها مع هذه المرتكزات الثلاثة، والموقع الذي تحتله ضمنها، ومدى تأثرها وتأثيرها في البيئات التي تنتمي إليها، كما ينطلق أخيراً من العوامل المؤثرة على الصعد الشخصية والأسرية والدولية التي تساعد، أو تحول دون قيام المرأة بهذا الدور.

    أولاً: المرتكزات التي يستند عليها دور المرأة
    1ـ السلام الذاتي أو الشخصي
    لن تستطيع المرأة أن تلعب دوراً في نشر ثقافة السلام إذا كانت تشعر بأنها لا تعيش أجواء سلام ذاتي، وبأن علاقتها مع ذاتها لا تسودها مشاعر الرضى والطمأنينة والأمان وعدم الخوف والإطمئنان على المستقبل.
    إن توافر العوامل والضمانات الإيجابية يقيم حالة استقرار داخلي لدى المرأة، ويجعلها مؤهلة للإضطلاع بدور ما على صعيد السلام في محيطها وفي العالم.
    ومن العوامل المؤثرة سلباً هو: الشعور بعدم القدرة على إثبات الذات،وعدم قناعتهتا بالقضية او الهدف.
    2ـ السلام الأُسري والعائلي
    يمكن للمرأة أن تنشر السلام داخل أسرتها ومجتمعها ويكون لها دور إيجابي إذا مقومات السلام الداخلي لدى هذه المرأة ثابتة الأسس وواضحة المعالم.
    ودور المرأة الفطري يقوم على نشر ثقافة السلام بين أبنائها انطلاقاً من الأسس التي تقوم عليها الأسرة (المحبة، التعاون، التفاعل، التماسك...) مما يؤهلها لإعداد أفراد سلميين، كما يتيح لها نجاحها ضمن الأسرة إلى الإنطلاق إلى آفاق أكثر اتساعاً.
    3 ـ السلام الوطني والإقليمي والدولي
    أن إصلاح وضع المرأة من خلال إصلاح التشريعات المتعلقة بها، يتيح للمرأة لعب دور في نشر ثقافة السلام، سواء بين أبنائها أو على صعيد البشرية عموماً. ومن ذلك ً
    ـ احترام القوانين التي تكفل حماية النساء خلال المنازعات المسلحة.
    ـ تطبيق التشريعات الدولية الكفيلة بضمان الحقوق السياسية والإجتماعية والإنسانية للمرأة، فضلاً عن تفعيل التشريعات المحلية ذات الصلة.
    ـتفعيل مؤسسات المجتمع المدني الناشطة في مجال حقوق المرأة وتحقيق إنجازات بارزة على هذا الصعيد، بالمبادرة والتخطيط إلى ذلك.
    ــ تفعيل كامل لدور المرأة في حل النزاعات القطرية أو الإقليمية أو الدولية وفي مفاوضات السلام، بحيث توكل إليها مهام رئيسية في هذا الإطار، ولايقتصر دورها، على بعض الأمور الإدارية المحدودةولابد من شهود طاولات المفاوضات المخصصة لحل النزاعات أي مقعد تحتله إمرأة، لان المرأة هي في الأغلب أبرز ضحايا هذه النزاعات.
    وبتحقيق هذه المرتكزات يكون للمرأة دور فاعل في نشر ثقافة السلام أياً كان المجال الحيوي الذي تتحرك داخله. ان مدينتا كركوك الغالية تستحق منا ان نبذل قصارى جهدنا لنحيا فيها دائما وبكافة قومياتها وطوائفا متسالمين متعايشين بمحبة وامن وسلام فشمري ايتها الكركولية الاصيلة عن ساعديك وانهضي في بناء السلام

      الوقت/التاريخ الآن هو 24/05/18, 05:32 pm